المساعدة - البحث - قائمة الأعضاء - التقويم
الحق لا يعرف بالرجال اعرف الحق تعرف أهله, بقلم: أبي أويس
منتديات مـجـالـس الـعـلـم > مجالس العلم والمعرفة > مجلس الدعوة و المنهاج و القضايا المعاصرة
أبو جابر
الحق لا يعرف بالرجال اعرف الحق تعرف أهله

أبو أويس رشيد الإدريسي

الحق لا يعرف بالرجال اعرف الحق تعرف أهله: هذه كلمة عظيمة النفع، جليلة القدر أثرت عن علي رضي الله عنه، وتلقاه عنه الأئمة والعلماء بالقبول. انظر فيض القدير 1/17، والإحياء 1/53، وصيد الخاطر 36، وتلبيس إبليس 77- منتقاه، والجامع لأحكام القرءان 1/380، وأقاويل الثقات 222.
إلا أن كثيرا من الناس فهموا منها خلاف المقصود بها حيث ظنوا أن المرء يصل إلى أحكام الدين والشرع ويعرف ذلك بنفسه -وهو ليس أهلا لذلك- دون الاستعانة بالعلماء والاستضاءة بفهمهم، مع أن الله تعالى أحالنا عليهم في قوله: "فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون" فجعلهم سبحانه وسائط لمعرفة الحق وأدلاء عليه.
قال الشاطبي رحمه الله: "إذا ثبت أن الحق هو المعتبر دون الرجال فالحق أيضا لا يعرف دون وسائطهم، بل بهم يتوصل إليه وهم الأدلاء على طريقه" الإعتصام 548.
وقال شيخ الإسلام رحمه الله: "..فأئمة المسلمين الذين اتبعوهم وسائل وطرق وأدلة بين الناس وبين الرسول عليه الصلاة والسلام، يبلغونهم ما قاله ويفهمونهم مراده بحسب اجتهادهم واستطاعتهم" الفتاوى 20/224.
وانظر" إرشاد النقاد إلى تيسير الاجتهاد" للصنعاني رحمه الله 105 وكتاب "الروح" لابن القيم 357.
ومن ثم قد ظهر بطلان ما فهم من هذه الكلمة، والناظر في كلام العلماء يجدهم يستشهدون بها في معرض ذمهم للتعصب والتحذير منه حيث إذا لاح للإنسان الحق فلا يجوز الالتفات بعد ذلك إلى غيره بدعوى صدوره من إمام كبير معظم في النفوس!.
قال الغزالي رحمه الله: "فاعلم أن من عرف الحق بالرجال حار في متاهات الضلال، فاعرف الحق تعرف أهله إن كنت سالكا طريق الحق وإن قنعت بالتقليد والنظر إلى ما اشتهر من درجات الفضل بين الناس، فلا تغفل الصحابة وعلو منصبهم" الاحياء 1/29.
وقال ابن الجوزي رحمه الله: "اعلم أن المقلد على غير ثقة فيما قلد فيه وفي التقليد إبطال منفعة العقل لأنه إنما خلق للتأمل والتدبر، وقبيح بمن أعطي شمعة يستضيء بها أن يطفئها ويمشي في الظلمة!.
واعلم أن عموم أصحاب المذاهب يعظم في قلوبهم الشخص فيتبعون قوله من غير تدبر لما قال وهذا عين الضلال، لأن النظر ينبغي أن يكون إلى القول لا إلى القائل كما قال علي رضي الله عنه لحارث بن حوط وقد قال له: أتظن أن طلحة والزبير كانا على باطل؟
فقال له: يا حارث! إنه ملبوس عليك إن الحق لا يعرف بالرجال اعرف الحق تعرف أهله" اهـ تلبيس إبليس منتقاه 77 وانظر أقاويل الثقات 228, وصيد الخاطر36-37.
ولذلك يقال: من الأخطاء التي يراها المرء في حياة كثير منا في هذا المجال أن ترى اختيارنا للأقوال ليس مبنيا على الاستدلال، وإنما بمجرد أن القائل بهذا القول إمام كبير! أو لأن القائل بهذا القول أكثر علما ممن قال بسواه! أو هو قول الأكثرين! أو لأن المقبل عليه أكثر! أو لأنه المشهور! أو نحو ذلك مما يدل على أن السالك لهذا الدرب حاله كحال العوام الذين يعتبرون الصناعة بالصانع كما قال المناوي رحمه الله: "ودأبهم( أي العوام) أن يعتبروا الصناعة بالصانع خلاف قول علي رضي الله عنه الحق لا يعرف بالرجال اعرف الحق تعرف أهله" فيض القدير1/17.
فالحق -إذن- لا يوزن بالرجال وإنما يوزن الرجال بالحق بل كل قول يُحْتَجُّ له خلا قول النبي عليه الصلاة والسلام فإنه يحتج به.
فعض على هذا الأصل بالنواجذ واحذر أن يلتبس عليك الأمر.
قال القرطبي رحمه الله عند تفسيره لقوله تعالى {وَلاَ تَلْبِسُواْ الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُواْ الْحَقَّ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ}البقرة: " قوله تعالى (وَلاَ تَلْبِسُواْ الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ) اللَّبس: الخلط. لبست عليه الأمر ألبسه إذا مزجت بَيِّنه بمشكله وحقه بباطله، قال الله تعالى: {وَلَلَبَسْنَا عَلَيْهِم مَّا يَلْبِسُونَ}الأنعام، وفي الأمر لبسة أي ليس بواضح، ومن هذا المعنى قول علي رضي الله عنه للحارث بن حوط يا حارث إنه ملبوس عليك إن الحق لا يعرف بالرجال اعرف الحق تعرف أهله. وقالت الخنساء:
ترى الجليس يقول الحق تحسبه.... رشدا وهيهات فانظر ما به التبسا
صـدق مـقالـتـه واحـذر عـداوته..... والبس عليه أمورا مثل ما لبسا"
الجامع لأحكام القرءان1/380.
قال الناظم:
فالحق لا يعرف بالرجال.... بل عرفوا بالحق في الأقوال
"مفتاح باب الجنة في نصرة السنة و الأئمة " لمحمد عبد الله المختار 10.

جريدة السبيل, العدد:12 يوليوز 2006
أبو الزبير
بسم الله الرحمن الرحيم
بارك الله فيك أخي على هذا الكلام القيم
فالكثير من الناس لبس عليهم من باب الجهل و ضحالة الفهم،فتجده متعصبا لقول فلان و علان.
وقد أجمع الأئمة الأربعة على ذم التقليد و الجمود :

ابوحنيفة: --"اذا قلت قولا يخالف كتاب الله تعالي و خبر الرسول فاتركوا قولي".
- لايحل لاحد ان ياخذ بقولنا ما لم يعلم من اين اخذناه".

مالك بن انس : انما انا بشر اخطئ و اصيب فانظروا في رايي فكل ما وافق الكتاب فخذوه و كل ما لم يوافق الكتاب والسنة فاتركوه.
-ليس احد بعد النبي الا و يؤخذ من قوله ويترك الا النبي عليه السلام".

الشافعي :-"كل ما قلت فكان عن النبي خلاف قولي مما يصح فحديث النبي اولي".
--"اذا صح الحديث فهو مذهبي"

احمد بن حنبل : لاتقلدونى ولا تقلدوا مالكا ولا الاوزاعي و لا الثورى وخذوا من حيث اخذوا"
ام بلال بنت محمد
بسم الله الرحمن الرحيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


أن هذا المنهج لا يحكمه الأفراد ؛ بل هو الحاكم على الكل

المنهج السلفي لا يعرف بالرجال ، كما قيل : الحق لا يعرف بالرجال ، إنما يعرف الرجال بالحق ، ولذلك كانت الدعوة السلفية دائما ليست جماعة من الجماعات كما الجماعات العاملة على الساحة لها رأس وتنظيم وأفكار ، ويوالى ويعادى من أجل اسمها ، ولكن الدعوة السلفية الحقيقية منهج حياة يحكم كل تصرفات وأفكار البشر..

فكل من يعتنق هذا المنهج ويرتبط به لا يلزمه الارتباط بهيئة معينة أو شخصيات معينة أو جمعيات معينة ، إنما ارتباطه بالمنهج ارتباط علمي عملي لا علاقة له بالأشخاص..

ولذلك كثيرا ما تسمع من مشايخ السلفيين أن : "فلان حبيب إلينا ، والحق أحب إلينا منه" ، وتسمع منهم : "كل يؤخذ من قوله ويرد إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم"

فهم أتباع الأئمة الذين قالوا : " إذا صح الحديث فهو مذهبي " ، و " إذا جاءك من قولي ما يخالف كتابا أو سنة فاضرب به عرض الحائط ".

قال شيخ الإسلام ابن تيمية : " ولا يجوز التعصب لشخص ما تعصبا مطلقا فيطاع ويتبع بغير تقييد إلا شخص النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، ولا يجوز التعصب لجماعة ما تعصبا مطلقا ، وتتم الموالاة والمعاداة على اتباعها إلا لجماعة الصحابة " .

وجزاكم الله خيرا
ام فاطمةسناء
حياكم الله

بارك الله فيكم على هذا الطرح الطيب من جريدة طيبة

وفي تعليقات الاخوة المتمة و الطيبة

وفقنا الله واياكم -اللهم امين-
عبد الله الرباطي
سم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله

نرفع إلى الإخوة والأخوات هذا المقال لطول العهد به تذكيرا لمن مر به، وإرشادا للذي لم يطلع عليه، راجيا من الله تعالى الإخلاص والصدق وتحقق التراحم بالعلم فإن " العلم رحم بين أهله " .
وهذا الصنيع لا نخصصه لهذا المقال فحسب بل سيعم ذلك المقالات القديمة كذلك إن شاء الله تعالى، إحياء لسنة " التعاهد " والله الموفق.
مع العلم أن الأمر سوف لا يخلوا من فائدة نضيفها، أو لطيفة نوردها، أو معلومة نرشد إليها.

قال أبو حامد الغزالي رحمه الله:" ينبغي أن يعرف الشيء في نفسه، فلا كل علم يستقل بالإحاطة به كل شخص ولذلك قال علي رضي الله عنه: لا تعرف الحق بالرجال. اعرف الحق تعرف أهله" الإحياء 1/55.

وقال كذلك رحمه الله :" عادة ضعفاء العقول، يعرفون الحق بالرجال، لا الرجال بالحق. والعاقل يقتدي بقول أمير المؤمنين " علي بن أبي طالب " رضي الله عنه، حيث قال: لا تعرف الحق بالرجال بل اعرف الحق تعرف أهله، والعارف العاقل يعرف الحق، ثم ينظر في نفس القول: فإن كان حقاً قبله سواء كان قائله مبطلاً أو محقاً" المنقذ من الضلال 7.

وقال الحجاوي الحنبلي رحمه الله :" قَالَ تَعَالَى { فَلْيَحْذَرْ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَنْ تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ } الْفِتْنَةُ : الْكُفْرُ ، وَقَالَ رَجُلٌ لِأَحْمَدَ : (إنَّ ابْنَ الْمُبَارَكِ قَالَ كَذَا وَكَذَا) . قَالَ :( ابْنُ الْمُبَارَكِ لَمْ يَنْزِلْ مِنْ السَّمَاءِ ). وَقَالَ أَحْمَدُ : (مِنْ ضِيقِ عِلْمِ الرَّجُلِ أَنْ يُقَلِّدَ )، وَقَالَ ابْنُ الْجَوْزِيِّ : (التَّقْلِيدُ لِلْأَكَابِرِ أَفْسَدُ الْعَقَائِدِ ، وَلَا يَنْبَغِي أَنْ يُنَاظِرَ بِأَسْمَاءِ الرِّجَالِ ، إنَّمَا يَنْبَغِي أَنْ يَتْبَعَ الدَّلِيلَ ، فَإِنَّ أَحْمَدَ أَخَذَ فِي الْجَدِّ بِقَوْلِ زَيْدٍ ، وَخَالَفَ أَبَا بَكْرٍ الصِّدِّيقَ ).
وَفِي وَاضِحِ ابْنِ عَقِيلٍ :( مِنْ أَكْبَرِ الْآفَاتِ : الْإِلْفُ لِمَقَالَةِ مَنْ سَلَفَ أَوْ السُّكُونُ إلَى قَوْلِ مُعَظَّمٍ فِي النَّفْسِ لَا بِدَلِيلٍ ، فَهُوَ أَعْظَمُ حَائِلٍ عَنْ الْحَقِّ ، وَبَلْوَى تَجِبُ مُعَالَجَتُهَا). وَقَالَ فِي الْفُنُونِ : (مَنْ قَالَ فِي مُفْرَدَاتِ أَحْمَدَ : الِانْفِرَادُ لَيْسَ بِمَحْمُودٍ ، قَالَ : الرَّجُلُ مِمَّنْ يُؤْثِرُ الْوَحْدَةَ ).
ثُمَّ ذَكَرَ قَوْلَ عَلِيٍّ: ( اعْرَفْ الْحَقَّ تَعْرِفْ أَهْلَهُ )، وَانْفِرَادُ الشَّافِعِيِّ ، وَصَوَابُ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ فِي أُسَارَى بَدْرٍ ، فَمَنْ يُعَيَّرُ بَعْدَ هَذَا بِالْوَحْدَةِ " شرح الكوكب المنير 3/104.

أبو أويس الإدريسي.
.
Invision Power Board © 2001-2014 Invision Power Services, Inc.